دولي
الإعلان عن هدنة إنسانية بين الإحتلال الإسرائيلي الصهيونى و المقاومة الفلسطينية

 الإعلان عن هدنة إنسانية بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، كيف ستنقل حماس الأسرى الإسرائيليين من قطاع غزة لتسليمهم للجانب الإسرائيلي؟ وكيف ستطلق إسرائيل الأسرى الفلسطينيين في سجونها؟

يدخل اتفاق الهدنة الإنسانية بين إسرائيل وحماس حيز التنفيذ خلال الـ24 ساعة المقبلة، لمدة 4 أيام قابلة للتمديد، وذلك بعد نجاح جهود وساطة مشتركة بين مصر وقطر والولايات المتحدة الأميركية.

ويشمل الاتفاق تبادل 50 من الأسرى من النساء المدنيات والأطفال في قطاع غزة في المرحلة الأولى، مقابل إطلاق سراح عدد من النساء والأطفال الفلسطينيين المحتجزين في السجون الإسرائيلية، على أن تتم زيادة أعداد المفرج عنهم في مراحل لاحقة من تطبيق الاتفاق.

التفاصيل
 
روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار أمريكي في مجلس الأمن

فشل مجلس الأمن الدولي، مساء اليوم الأربعاء، في تبني مشروع

التفاصيل
 
تركيا :رجب طيب أردوغان يطالب بوقف العدوان على غزة ويقول ان حماس ليست منظمة ارهابية

اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء إسرائيل بشن أكثر الهجمات وحشية في التاريخ خلال حربها المستمرة منذ أكثر من أسبوعين على قطاع غزة، ووصف حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بأنها حركة تحرر.

التفاصيل
 
حماس تطالب العالم بمواقف فاعلة وعاجلة لوقف العدوان

دعت حركة حماس الدول العربية والاسلامية والأمم المتحدة إلى تحمّل مسؤولياتهم السياسية والأخلاقية، باتخاذ مواقف فاعلة وعاجلة، لوقف العدوان وجرائم الاحتلال ومجازره المتصاعدة ضد الأطفال والمدنيين العزّل، والتي تنتهك كافة الأعراف والقوانين الدولية.

ودعا أسامة حمدان، القيادي في حركة حماس -في مؤتمر صحفي في بيروت، اليوم الثلاثاء-إلى قطع العلاقات مع الاحتلال وطرد السفراء من الدول العربية والإسلامية التي تقيم علاقات معه ووقف كافة اشكال التطبيع.

كما دعا دول الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي إلى تفعيل المقاطعة مع الاحتلال.

وقال: العالم اليوم، وكل الدول القريبة والبعيدة، أمام اختبارٍ تاريخي، يضع مصداقيتها وسلطتها الأخلاقية على المحك، في مقابل غطرسة الاحتلال وإرهابه الذي لن يقف عند حدود فلسطين المحتلة، وإننا إزاء جرائم الاحتلال وحرب الإبادة التي يرتكبها.

وشدد على أن فتح معبر رفح لإدخال كميات محدودة جداً من المواد الإغاثية؛ لا تغطّي الاحتياجات الهائلة والمتزايدة لأبناء شعبنا، ولا تؤثّر في حجم الكارثة الإنسانية التي يتعرض لها، جرّاء حرب الإبادة التي يرتكبها الاحتلال الفاشي، يتطلّب من الدول العربية والإسلامية، والأمم المتحدة، وكافة الأطراف المعنية، تكثيف جهودها، وتحمّل مسؤولياتها السياسية والأخلاقية.

وحدد المطالب الضرورية الملحة بما يلي:

بفتح ممرات إنسانية عاجلة ودائمة.

إدخال الوقود بكميات تكفي للمستشفيات والمخابز ومضخات المياه.

إدخال المواد الغذائية والدواء والمستلزمات الطبية.

إخراج الإصابات الخطيرة للعلاج.

إدخال معدات رفع الانقاض للبيوت المهدمة، لإنقاذ الأحياء تحت الركام، وإخراج جثث الشهداء.. فكثير من هؤلاء مضى عليهم أكثر من أسبوع ولم يصلهم الدفاع المدني.

وأشاد حمدان بالجماهير الحرّة في قارّات العالم، والتي لبّت وتلبّي نداء غزة، والأقصى، وتَخْرُج في حشود هادرة طوال الأيام الماضية، دعماً لشعبنا الفلسطيني ولقضيته العادلة، ورفضاً للعدوان والمجازر التي يرتكبها الاحتلال بدعم مباشر من الولايات المتحدة الأمريكية، وعواصم غربية. وفي هذا السياق.

ودعا هذه الجماهير الوفيّة والحرّة إلى إدامة حراكها المبارك، وتصعيده في كل عواصم العالم، والاستمرار في النفير حتى وقف العدوان وحرب الإبادة بحق شعبنا، وإيصال رسالتها الواضحة، أن شعبنا الفلسطيني إنما يتوق إلى الحرية، واسترداد الحقوق، والعيش على أرضه بكرامة، وفي دولته المستقلة وعاصمتها القدس، حراً عزيزاً، مثل بقية شعوب الأرض.

كما دعا إلى تفعيل المقاطعة الشعبية لمنتجات وبضائع كافة الدول والشركات والمؤسسات، الداعمة للاحتلال ولعدوانه على الأطفال والنساء في قطاع غزة.

وأكد أن الشهيد القائد في الحركة عمر دراغمة، الذي اعتقله الاحتلال بعد عملية طوفان الأقصى البطولية، وارتقى شهيداً عصر أمس الاثنين في معتقله؛ قد نُفِّذَت بحقه عملية تصفية تحت التعذيب، والاحتلال يتحمل كامل المسؤولية عنها.

وحذر بأن عملية قتل دراغمة قد تتكرر بحق غيره من الأسرى والمعتقلين في ظل هذا الشعار غير المسبوق للاحتلال.

التفاصيل
 
اللامين العام لللامم المتخدة غوتيريش: هجمات حماس لم تحدث من فراغ

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، إلى “وقف إطلاق نار إنساني” في قطاع غزة، مشددًا على أن هجمات حماس لم تأت من فراغ.

وقال غوتيريش -في جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث الوضع في الشرق الأوسط والقضية الفلسطينية-: من المهم أن ندرك أن هجمات حماس لم تحدث من فراغ، في إشارة إلى الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية والجرائم المختلفة التي يقترفها الاحتلال طوال السنوات الماضية.

وشدد على أن هجمات المقاومة الفلسطينية لا تبرر لإسرائيل القتل الجماعي الذي تشهده غزة.

وأثارت تصريحات غوتيش غضب الاحتلال الصهيوني الذي يسعى باستمرار إلى ترهيب الأصوات الدولية التي تفضح إجرام الاحتلال وانتهاكاته.

وشدد على ضرورة التهدئة من أجل التخفيف من هذه المعاناة الهائلة، وتسهيل توزيع المساعدات بشكل مضمون، وتسهيل الافراج عن المحتجزين.

وأعرب عن “قلق عميق بشأن الانتهاكات الواضحة للقانون الانساني الدولي التي نراها في غزة”، مضيفا “لنكن واضحين: كل طرف في أي نزاع مسلح ليس فوق القانون الإنساني الدولي”.

وشدد غوتيريش على أن المساعدات التي دخلت غزة إلى الآن “هي مجرد قطرة في محيط الحاجات، محذرا بأن مخزونات الأمم المتحدة من الوقود في غزة ستنفد خلال أيام. وقال: “هذه ستكون كارثة أخرى”.

بدوره، قال المنسق الأممي الخاص لعملية السلام بالشرق الأوسط تور وينسلاند إن ما نشهده غير مسبوق ويهدد بالتوسع وقد يكون له أثر طويل المدى، مؤكدا أن الغارات الإسرائيلية على غزة أدت إلى استشهاد عدد هائل من المدنيين وأدى لتشريد أكثر من مليون فلسطيني.

من جانبها، حثت المنسقة الأممية المعنية بالأوضاع الإنسانية بالأراضي الفلسطينية لين هيستينغز إسرائيل على السماح بإدخال الوقود لغزة، حتى لا تتوقف عمليات الأمم المتحدة الإنسانية في غزة.

ودعت لوقف إطلاق نار إنساني في غزة، وأن يحصل المدنيون هناك على الحماية واحتياجاتهم الضرورية.

التفاصيل
 
الاتحاد الاوروبي:يفرض عقوبات جديدة على قادة النيجر

قال مجلس الاتحاد الأوروبي، إن وزراء خارجية دول الاتحاد وافقوا  الاثنين الماضى على نظام عقوبات خاص ضد قادة الانقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس محمد بازوم، قبل ثلاثة أشهر.

وأوضح المجلس أن الخطوة تدخل في إطار التدابير التقييدية فيما يتعلق بالوضع في النيجر، وتوضح ما أسماه "تصميم الاتحاد الأوروبي على معاقبة أولئك الذين يقوضون الاستقرار والديمقراطية وسيادة

التفاصيل
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

رتل القرآن الكريم

إعلان

إعلان

فيديو

الجريدة

إعلان