مقالات
الربيع الأول للعهد الجديد: ربيع الأمل في المنجزات الكبرى
الأربعاء, 05 أغسطس 2020 15:37

لقد لفت نظري من كل ما قيل من خلال المنصات والتصاريح الإعلامية المتعلقة بإحياء ذكرى وصول الرئيس الغزواني إلى الحكم أمران أولهما: حجم المنجزات الاقتصادية خاصة في الميدان الزراعي التي تفضل بتقديمها الوزير الأول  السابق يحي أحمد الواقف وذلك بالرغم من الظرفية الصعبة محليا ودوليا .
والأمر الثاني : التصريح الذي تفضل به الوزير أحمد سيد باب للتلفزة الموريتانية والذي كان فيه صادقا كعادته كلما تعرض للقضايا الوطنية الكبرى حيث أثنى على الرئيس وتأمل فيه خيرا لموريتانيا ...

التفاصيل
 
الصحافة المستقلة في موريتانيا و مؤازرة السلطات العمومية في منع انتشار فيروس كوفيد 19/ أحمدو ولد إيـاهي
الأحد, 19 أبريل 2020 21:47

يجتاح العالم  حاليا  وباء أطلقت علية المنظمة العالمية للصحة  : كوفيد 19،  سببه  فيروس  كورونا  المتجدد و السريع الانتشار  ، وأصبح الوباء  يؤرق الساسة والخبراء الاقتصاديين ويحيير ويعيي الأطباء لسرعة عدواه ، وهو - وللأسف  الشديد- ينتشر  في معظم دول العالم  وقد اجمع العالم بأسره على أن الحل الوحيد الناجع للحدد من انتشار الوباء هو الوقاية ، وهو ما دعت إليه السلطات الموريتانية  وأعلنت بحزم وعزم  عن التصدي  لهذا الوباء  متكلة على الله  ثم على وعي شعبها  الطيب  المسلم الطاهر النقي والنظيف،  الذي لامحالة سيؤازرها بإرادة لاتلين   لمنع انتشار هذا الوباء عن طريق الانصياع للإرشادات والتوجيهات والتعليمات  الصادرة عن وزارة الصحة و التزام بقواعد الوقاية التي من أهمها : غسل اليدين بالصابون ، واحترام المسافة بين الأشخاص، وعدم الخروج من المنازل قدر المستطاع الا لضرورة.

التفاصيل
 
الحلقة المفقودة في العلاقات الأمريكية العربية/ الأستاذ/ إسماعيل ولد إياهي سفير سابق
الأربعاء, 15 يناير 2020 09:58

لقد تابعت باهتمام بالغ جزء من حديث أجرته B B C العربي مع سمو الأمير تركي الفيصل حول عدد من القضايا منها ملابسات مقتل والده المرحوم الملك فيصل، ذلك الملك العربي العظيم.

ومما شد انتباهي أكثر لحديث الأمير الذي كان صريحا وقويا أن أخاه المرحوم سعود الفيصل، وزير خارجية المملكة العربية السعودية السابق كان قد صرح وهو في طريقه إلى واشنطن بأن أمريكا قدمت العراق على طبق من فضة لإيران نتيجة غزوها لهذا البلد مشيرا إلى وضع العراق حاليا كتداعيات لذلك الغزو ويبدو أن هذه الكلمات قد أغاظت إدارة بوش إلى درجة أن وزيرة الخارجية الأمريكية رايس قد هاتفت الأمير سعود تطلب منه سحب هذا التصريح فلم يستجب لذلك الطلب الذي كان فيما بعد موضوع نقاش في واشنطن مع المسؤولين الأمريكيين ولعل أهم ما دفعني للكتابة عن العلاقات العربية الأمريكية هو ما ذكره سمو الأمير تركي من أنه عندما كان سفيرا لبلاده لدى الولايات المتحدة نصحه بعض الأصدقاء بالخروج عن طوق واشنطن مما أدى به إلى زيارة 36 ولاية أمريكية خلال توليه ذلك المنصب للحديث مع الناس والمنظمات الأهلية إلخ.

التفاصيل
 
التوقيع ماذا يعنى؟/ يحي سيد المصطف وزير سابق
السبت, 14 ديسمبر 2019 13:52

هل هو علامة تحديد محرر الوثيقة ؟ ام هو امضاء الصك باوائل.احرف الاسم والغاز ما تبقي من الاحرف وتعميته حيطة في عدم التزوير لنستلم به النقود
من الخزينة والمصارف ؟ ام هو مانثبت به الشهادة لدي القضاء ونوثق به التزاماتنا في العقود؟
ام هو المقصود بالنص في الوثيقة واسناد الخبر لصاحبه؟
ولذا يكون تماما هو الذي عناه طرفة بن العبد
اذاكنت في حاجة مرسلا **
                  فارسل حكيما ولا توصه
ونص الحديث الى اهله **
                 فان الوثيقة في نصه
تشكل هذه التساؤلات مظان قريبة من التوقيع لكنها ليست التوقيع وليس التوقيع هي فماهو التوقيع ؟ التوقيع يطلق لغة علي سقوط الشيءوالوقعة صدفة الحرب والوقائع مناقع المياه المتفرقة ومواقع المطر مساقطه
* التوقيعات فن نثري له صلة بفن الرسائل من حيث المضمون فإذا كانت الرسالة تتضمن مطلبا يراد تحقيقه من خلال بنائها الفني فإن التوقيعات مع إيجازها تعد بمثابة جواب للرسالة تظلما كانت او عتابا او شكاية او إستنكارا او إستفهاما او قل هي تأشيرة التنفيذ ايجابا او سلبا ومن الناحية التاريخية فقد عرفها العرب منذ أصبحوا أمة قارئة وقد عرفها ابن خلدون بالقول(ومن خطط الكتابة التوقيع وهو ان 

التفاصيل
 
مع وزير الصحة / عثمان جدو
الأحد, 17 نوفمبر 2019 00:25

منا لم يفقد شخصا غاليا بسبب الأدوية المزورة؟ أوبسبب أدوية لا تناسب حالته الصحية؟ سواء كان أخا أو أختا أو ولدا أو والد..؟، وأي منا لم يتألم لصديق طفولة أو لزميل في المهنة أو لجار؛ تضاعفت معاناتهم وازدادت حالتهم الصحية صعوبة بفعل تقصير طبي أو إهمال أو رعونة، تصاحب كل منها قسوة وفظاظة لحظة وجوب الترحم والترفق بمريض يعاني..؟

لقد فتح وزير الصحة الدكتور *نذيزو* باب الأمل الكبير عندما وفقه الله تعالى –أولا- لعقد العزم على إصلاح قطاع الصحة وبالتالي مواجهة ديناصورات الفساد داخل القطاع الملاصق أكثر من غيره لحياة المواطنين، الموصِل لأكثرهم في السنوات الأخيرة حافة القبر.

كلكم يتذكر شخصيات على قمة الرفعة والأهمية أودت بها هذه الأدوية، نتذكر عالم الرياضيات العالمي ولد حامدن وكيف أسرعت به المنون عندما تناول دواء مغشوشا!، وطبعا مازال حديثنا عن السياسي الكبير مستشار الوزير الأول حينها: ولد أحمد شللا الذي تضاعفت عنده مشاكل التنفس يتردد في الآذان، وقيل لحظتها أن سبب ذلك جرعة تخدير زائدة!.

التفاصيل
 
جاك شيراك : هل تموت الجبال؟! / إسماعيل ولد إياهي
الاثنين, 30 سبتمبر 2019 00:19

أعلن اليوم :26 سيتمبر 2019 عن وفاة الرئيس الفرنسي الأسبق السيد جاك شيراك في فرنسا

وقد رحل عن هذه الدنيا بهدوء كما يرحل كل العظماء ، فتلك شيمتهم وخاصية من خواص صفاتهم ... بسطاء فقراء أعزاء يحبهم الأوفياء ويحترمهم الخصماء ....

وليس غريبا أن يكون هذا الرجل على ذلك المستوى الراقي من الوطنية والثقافة فهو خريج إحدى مدارس فرنسا الفذة الباريسية أعني : المدرسة الوطنية للإدارة (ENA ) ولأنه أيضا ، ديغولي ، أخذ عن ذلك العملاق الوطني شارل ديغول ، حب الحرية وحق الشعوب في الحياة الكريمة ، خاصة الشعوب العربية مثل الجزائر وفلسطين ....

كان صديقا للعرب ، وقد زارنا في موريتانيا ولبس الدراعة وزار واحات النخيل في آدرار واعتنى بصحة الشيخ الجليل أعلي الشيخ بن أمم رحمه الله تعالى .

فمثل هذا الرجل لايموت بمجرد رحيله عن هذا العالم بل يبقى ذكره خالدا بين الأحياء وفي خانات وصفحات التاريخ السياسي ، لا لفرنسا وحدها بل وللعالم الحر المعاصر كذلك .

فمن منا لا يتذكر مواقفه أثناء غزو بوش للعراق ، رافضا مقولة أسلحة الدمار الشامل المختلقة أصلا لأجل تدمير بلد عربي رمز ، وقد شاهدناه بواسطة بعض الإعلام المرئي يقول : "إن فرنسا ليست جزءا من السياسة الخارجية الأمريكية "، بالرغم من أهمية العلاقة بين الدولتين .

التفاصيل
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

رتل القرآن الكريم

إعلان

إعلان

فيديو

الجريدة

إعلان