مقالات
الشيخ الخليل النحوي يكتب: عذرا يا طارق…
السبت, 16 يوليو 2016 22:41

 ما اعتدنا أن نغلق أبوابنا أمام أي طارق، فالخيمة الموريتانية بطبيعتها مفتوحة، وفي كل دار موريتانية خيط فأكثر من خيوط تلك الخيمة وظل من ظلالها.

نعم، اعتدنا أن ندعو اللـه تعالى فنقول "اللهم إنا نعوذ بك من كل طارق إلا طارقا يطرق بخير"، وما ظنناك إلا طارق خير. ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا.

وحدهم بعض غلاة المتصهينين والمتعصبين في الغرب يفتشون في جيناتك الوراثية عن عرق ينزع بك من جدك (وأي عار في ذلك؟).

التفاصيل
 
أي إعلام ملتزم لأية وحدة عاثرة /الولي ولد سيدي هيبه
الثلاثاء, 23 يونيو 2015 00:54

عندما يكون الإعلام عرضة للتوجيه القبلي و التذمر العرقي و الحقوقي و الاختلافات الأيديولوجية و الأطماع الفردية فلا بد أن تضعف مناعته و تخور قواه و يتحول إلى معول هدم يحمله كل ساعد مصاب برعشة الأحقاد و الشحناء و البغضاء و الجشع يدك به كل حصن تقاربي أو خلقي أو ديني أو اجتماعي أمكن له أن يكون بأي صيغة أو مستوى يخفف من شحناء الاختلاف و تعارض المصالح في دائرة الوطن المعزول عن أسباب النضج الفكري و بناء الكيان الجامع الحاضن و المغدق بخيراته الكثيرة تحت ظل وافر العدل و في حمى المعتقد الواحد و الديمقراطية المحققة المواطنة الجامعة و الحرية المسؤولة.

و عندما ينقسم هذا الإعلام بما يبين من ضعف و بعد عن حفظ الأمانة و أداء الرسالة؛ فسطاطين لا يلتقيان على مبادئ المهنة المشتركة و لا يحترمان أخلاقياتها العالية، لكل لغته متعصب عليها و ملغي لسواها فلا بد أن ينتفي قيام رسالته البارزة المعالم و يقوى على العكس وقعها السلبي على الثوابت و أولها الوحدة الوطنية التي تضمن تعايش كل المكونات في سلام و وئام. فسطاطين غريبين على بعضهما لا يتبادلان الرؤى و لا يترجمان الأحاسيس بينهما بلغتين تحمل كل منها أجنة مشبوهة.

التفاصيل
 
الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الرشوة:تكريس للشفافية والنزاهة/احمدو ولد محمد احمد ولد إياهي
الثلاثاء, 02 يونيو 2015 16:51

   تدل ظاهرة الفساد علي غياب القيم الاخلاقية  والضوابط التي تحكم السلوك الانساني مما قد يعطل  الخطط وبرامج التنمية ويؤثر علي كيان الدول ، لذا تعمل الامم علي محاربته علي كافة الأصعدة وإدخال الاصلاحات  التي تراها ضرورية لتحقيق ذلك

وتعمل موريتانيا وعلي غرار دول العالم علي دعم الإصلاح الذي يتطلع إليه الفاعلون الاقتصاديون و المجتمع المدني و جميع المواطنين والذي لن يتأتى إلا بمزيد من العمل علي تكريس النزاهة والشفافية  للقضاء علي آفة  الفساد بأشكاله وأصنافه المختلفة والذي يعتبر المعضلة التي  تؤرق الساسة والخبراء الاقتصاديين  علي حد سواء ، فهو يوهن  المجتمعات ويفكك نسيجها الاجتماعي ويكرس الثالوث المقيت: الفقر ، الجهل،والمرض. ولمكافحة المعضلة  ترسم  الدول خططا وتضع

التفاصيل
 
التصوف والإصلاح السلمي عند الشناقطة/الدكتور الشيخ ولد الزين ولد الامام
الثلاثاء, 02 يونيو 2015 16:10

في البدء أود أن أقدم ملاحظة معيارية مؤداها إعادة تعريف  وتحديد لمصطلح التصوف بحيث يكون مصطلح التصوف يعني حالة فكرية وشعورية يكون بها الفرد أو الجماعة أكثر انسجاما مع ذاتها  ومحيطها  ومع الكون  والخالق .. إن التصوف بهذا المفهوم حالة  فرد أو أمة  تتقبل الآخر ولا تحتكر الحق  تشعر بالغاية من الوجود  وتصلي في محراب الخالق بتواضع  وخوف ووجل من سوء الخواتم والمقادير ..     من وجهة نظري فان هذا التوصيف ينطبق علي سلف هذه البلاد  الشنقيطية عموما سواء كانوا متصوفة مصنفين أو كانوا متصوفة غير مصنفين علي حد تعبير العلامة حمدا ولد التاه حفظه الله ..   أظن أن ثلاثية ابن عاشر كانت تعتبر المرتكز الأساس للمرجعية في هذه البلاد   في عقد الأشعري وفقه مالك   وفي طريقة الجنيد السالك

التفاصيل
 
د.محمد ولد أعمر...جامعة من لا شيء/د.محمد عالي اسلم الطالب أعبيدي
الخميس, 28 مايو 2015 11:52

كبير هو حجم الحرج الذي كنت أجد وأنا أحاول أن أدبج أحرفا بحق رجل شاهدت بأم عيني كيف حول حلما إلى واقع على الأرض وأنشأ في بضع سنين جامعة من لاشيئ.     كنت أخشى أن يعتبر كلامي محاباة للرجل بحكم تعاقدي مع الجماعة منذ سنتين .وكل ما خامرني البوح رفضته.

    اليوم وقد أعفي رئيس جامعة العلوم الإسلامية بلعيون الدكتور محمد ولد أعمر من رئاسة الجامعة فإن دينا قد حل أداءه على نفوس كرام، وما هذه الأسطر إلا جزء يسير من سلسلة ذهبية لا يساورني الشك في أن أقلاما توشك أن تسطرها إن لم تكن فعلت.

    فعندما قرر رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في خطوة كتبت على جبين التاريخ بأحرف الجرأة والشرف رغم معارضة المعارضين وتشكيك البعض وسخرية الآخر وهمز هنا ولزم هناك، كنت يومها من المؤيدين لذلك القرار الذي أعتبرته تاريخيا.ودافعت عنه أكثر من مرة .

    راهن البعض على فشل مشروع الجامعة وراهن رئيس الجمهورية على عزمه فصدر المرسوم رقم. 112/2011. بناء علي تقرير مشترك بين وزير الدولة للتهذيب الوطني والتعليم العالي والبحث العلمي، وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، بعد مصادقة مجلس الوزراء، يوم الخميس 28 ابريل 2011 بإنشاء جامعة العلوم الإسلامية لتكون بذلك مؤسسة عمومية ذات شخصية قانونية واستقلال مالي مقرها لعيون، تحت وصاية وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي.

التفاصيل
 
تونس : الدرس الثاني / محمد جميل منصور
الخميس, 30 أكتوبر 2014 11:54

لقد سبق لي أن كتبت مقالين عن تونس بعد ثورة 14 يناير 2011، الأول كان بعد انتخابات أكتوبر 2011 "انتصار النهضة والرسائل الثلاث" وهي رسائل للعالم والعلمانيين وللإسلاميين، ويبدو أن أغلبها أو الغالب في كل منها لم يصل، والثاني عن " الدرس التونسي" بعد تنصيب المجلس التأسيسي وحواراته وتشكيل الحكومة حينها وائتلافيتها، ولم أخف في المقالين أنني رأيت في تونس وشعبها ونهضتها وتميزها ما يستحق عميق التوقف ويستدعي كثير الاهتمام .. واليوم بعد انتخابات 26 أكتوبر 2014 التي بدأت ملامحها تتضح أجدني متحمسا للكتابة عن تونس لأنها ظلت متميزة وظل أهلها متميزين في محيط لا يساعد وإقليم لا يعين .. ولنعد للبداية ..

التفاصيل
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

رتل القرآن الكريم

إعلان

إعلان

فيديو

الجريدة

إعلان